|  | 

Press Release

‫تي يو في راينلاند: الأمن السيبراني أصبح قضية ذات أهمية لمجالس إدارات المؤسسات

استطلاع نموذجي في ألمانيا: أربع من كل عشر شركات تفرض على موظفيها حضور تدريب في الموضوع Four out of ten companies mandate employees to attend training courses

كولون، ألمانيا، 21 يونيو، 2019 / بي آر نيوزواير / — تصبح قضية الأمن السيبراني بصورة متزايدة قضية عليا للشركات الألمانية. وكان هذا واحدا من ثمانية اتجاهات تم تحديدها من قبل تي يو في راينلاند في تقريرها الأخير “اتجاهات الأمن السيبراني 2019.” المشكلة: لفترة طويلة، تعامل الكثير من الشركات مع قضية الأمن السيبراني لا على أنه خطر على الأعمال، بل على أنه مشكلة تقنية معلوماتية. ويوضح ولفغانج كينر، الخبير العالمي الرائد المسؤول عن إدارة المخاظر في تي يو في راينلاند، أن الهجوم الذي سببه البرنامج الكمبيوتري الضار NotPetya في العام 2017 قد غير هذا المنظور. فوفقًا لتقارير وسائل الإعلام، فإن الهجوم الإلكتروني وحده كلف شركات مايرسك وفيدكس وريكيت بينكيزر مئات ملايين اليوروات. وأشار كينر إلى أنه “منذ العام 2017 وظهور برنامج الكمبيوتر الضار  NotPetya، زاد وعي إدارات الشركات بمخاطر تكنولوجيا المعلومات بشكل كبير. علاوة على ذلك، فإن هذا الوعي المتزايد لدى إدارات الشركات بات حاجة ملحة في عالم اليوم.” والنتيجة: تغييرات طويلة الأجل في إدارة مخاطر الأمن السيبراني في المؤسسات وفي مسألة من هو المسؤول عن التصدي لهذه المشكلة.

الأمن السيبراني: ثقافة شركات تدعو لمزيد من الأمن

يمارس عامل الأمن السيبراني المزيد من الضغوط حتى على الشركات العملاقة. وبات ما إذا كان يتم دمج مسألة الأمن السيبراني في عملية اتخاذ القرارات الخاصة بإدارة الشركة مؤشرا على نضج الشركة في التعامل مع المخاطر السيبرانية. يقول ولفغانج كينر: “أولئك الذين يواجهون مخاطر العمل التجاري هذه على مستوى الإدارة يقللون من المخاطر المالية والأضرار المحتملة لصورتهم. هذه شروط مسبقة مهمة لتحقيق نمو آمن ومستدام.” ويضيف: “لفترة طويلة الآن، لم يكن هذا يتعلق فقط بالحلول التقنية الممكنة: الشركات لا تحمي نفسها بشكل أكثر كفاءة بثقافة أمن سيبراني حية فحسب، بل هي تعمل بشكل أسرع وأكثر ابتكارًا “.

تدريب الموظفين أمر بالغ الأهمية

لا يزال العديد من الشركات تجد صعوبة في رؤية ربحية الاستثمار في الأمن السيبراني. من أجل مواجهة هذا، يعتقد خبراء تي يو في راينلاند أن الأمن السيبراني يجب أن يُنظر إليه أيضًا على أنه استثمار في تأهيل الموظفين. أظهر استطلاع نموذجي بتكليف من تي يو في راينلاند في ألمانيا أن 41 في المئة ممن شملهم الاستطلاع لم يتلقوا أي تدريب على موضوع حماية البيانات أو أمن البيانات في شركاتهم. وعلى العكس، ذكر ما يقرب من 42 في المئة ممن شملهم الاستطلاع أنه من الضروري بالفعل في الشركة إكمال دورة تدريبية حول حماية البيانات أو أمان البيانات. وإذا تم النظر فقط إلى نسبة أخصائيي تكنولوجيا المعلومات من بين المستجيبين الذين شملهم الاستطلاع، فإن 60 في المئة يقولون إن هذا التدريب إلزامي بالنسبة لهم. ومن اللافت للنظر أن ربع المتخصصين في تكنولوجيا المعلومات لم يشاركوا قط في مثل هذا التدريب.

شمل جميع الموظفين دون استثناء.”

وكقاعدة عامة، لا غنى عن وجود كبير موظفي أمن المعلومات (CISO) في الشركات ذات قدرات الأمن السيبراني العالية. يقدم مسؤول الأمن معرفة متخصصة ويمكنه تكييف الهياكل في الشركات. ويخلص كينر إلى القول: “توضح اتجاهات الأمن السيبراني للعام 2019 ونتائج الاستطلاع أن المسؤولين عن أمان البيانات وحماية البيانات بحاجة إلى إنشاء هياكل شاملة في الشركات. الهدف: يصبح جميع الموظفين جزءًا من مفهوم السلامة – وبشكل مثالي دون أي استثناءات، بغض النظر عن المنصب أو نوع العمل.” التدريب الشامل والمنتظم والإلزامي هو جزء من هذا. بالإضافة إلى ذلك، يجب صياغة استراتيجية شاملة للأمن السيبراني. بناءً على ذلك، يمكن للمديرين التنفيذيين معرفة مقدار حاجتهم للاستثمار في الأمن السيبراني لمساعدة أعمالهم على تقليل مخاطر الأمن السيبراني والنمو المستدام.

يُنشر للمرة السادسة

نشرت تي يو في راينلاند توقعات خبراء الأمن السيبراني الرائدين في العالم لديها للمرة السادسة في العام 2019. بالإضافة إلى الانطباع المتغير لمخاطر الأمن السيبراني، تركز اتجاهات الأمن السيبراني على مدى تأثير جرائم الإنترنت على تقنيات مثل التكنولوجيا التشغيلية (OT) في الصناعة وإنترنت الأشياء (IoT)، ولماذا يمكن أن يصبح نقص العمال المهرة مشكلة متنامية.

معلومات مفصلة وتقييمات حول التحديات الحالية موجودة في دراسة الخبراء “Cybersecurity Trends 2019”  في تي يو في راينلاند

حول تي يو في راينلاند

تي يو في راينلاند هي مؤسسة عالمية رائدة في مجال خدمات الاختبار المستقلة تأسست قبل ما يقرب من 150 عاما. ويعمل لدى الشركة أكثر من  20,000 موظف وخبير حول العالم. وتبلغ عائداتها السنوية 2 مليار يورو. و يقدم الخبراء المستقلون للشركة الجودة والسلامة للناس والتكنولوجيا والبيئة في جميع القطاعات الصناعية ومجالات الحياة تقريبا. تقوم شركة تي يو في رينلاند بفحص المعدات والمنتجات والخدمات الفنية، وتشرف على المشاريع والعمليات وأمن المعلومات للشركات. ويقوم خبراؤها بتدريب الأفراد في مجموعة واسعة من المهن والصناعات. ولهذه الغاية، تدير الشركة شبكة عالمية من المختبرات المعتمدة ومراكز الاختبار والتعليم. منذ العام 2006، أصبحت تي يو في رينلاند عضوا في الاتفاق العالمي للأمم المتحدة لتعزيز الاستدامة ومكافحة الفساد. الموقع: www.tuv.com


The iran News Gazette is mainly concerned with news and information about the Arab region and also covers international issues. Its main objective is to provide reliable and verified information on the Arab region for publishing on the digital landscape.